سماعات سامسونج

عندما يتعلق الأمر بسماعات سامسونج بودز، نحن نتكلم عن سماعات بلوتوث بسعر في حدود 130 دولار و تقدم تجربة جيدة جدا. هي متوفرة بثلاثة ألوان رائعة: الأبيض، الأسود، والأصفر، مما يمنح المستخدمين خيارات تناسب ذوقهم الشخصي.

جودة الصوت في سماعات سامسونج بودز ممتازة وواضحة للغاية مع خاصية عزل الضوضاء الفعالة، مما يعزز تجربة الاستماع الخاصة بك. بالإضافة إلى ذلك، يُعتبر أداء البيز مقبولا إلى حد ما، أما اذا كنت تحب استخدام بيز مضخم مثل ما هو الحال في سماعات البيتس او الايربودز على سبيل المثال فهذه السماعة لن تكون مناسبة لك، ولكن يمكنك تحسين جودة البيز نسبيا باستخدام تقنية الإيكولايزر المتاحة في تطبيق غالاكسي وير.

فيما يتعلق بجودة المكالمات، فإنها جيدة للغاية. يوفر ال Ambient Sound القدرة على سماع الأصوات المحيطة بك، ويمكن تخصيصها باستخدام تطبيق غالاكسي وير.

تتميز سماعات سامسونج بودز أيضًا بتصميمها الصغير الذي يلفت الانتباه، خاصةً عند وضعها بجوار سماعات الأذن اللاسلكية الأخرى ومقانتها بها, لا تاخذ اي مساحة بالجيب نهائيا ولا تضايقك ولا حتى تشعرك بوجودها به. تأتي الحزمة مع Wingtips التي تحافظ على استقرار السماعات أثناء ممارسة الرياضة، وأذنيات قابلة للاستبدال، وكابل USB Type-C، بالإضافة إلى بعض الكتيبات التوضيحية.

بخصوص تقنية اللمس، يمكن من خلالها التحكم في الملفات الصوتية ومستوى الصوت. يعمل اللمس بشكل جيد في معظم الأوقات، ولكن بجودة أقل في أحيان أخرى. يمكن أيضًا استخدام تطبيق غالاكسي وير للتحكم في إعدادات مثل الإيكولايزر الصوت وتقنية اللمس.

فيما يتعلق بالبطارية، تقدم الحافظة سبع ساعات، بينما توفر السماعات ستة ساعات من الاستماع المستمر. بعد التجريب بضبط مستوى الصوت الى سبعين بالمائة حصلنا بالفعل على ستة ساعات بالضبط كما ذكرت الشركة، لذا يمكن القول على العموم أن البطارية ممتازة، وإن كان أمرا رائعا لو أعطت الحافظة اكثر من شحنة, لكن هذا مستحيل بالنظر الى حجمها الصغير جدا.

بشكل عام، تعتبر سماعات Galaxy Buds خيارًا رائعًا لمن يبحثون عن جودة صوت ممتازة بسعر معقول، مع تصميم صغير وخفيف يجعلها مثالية للاستخدام اليومي وأثناء ممارسة الرياضة.