سماعات بيتس

تمتلك شركة Beats، المملوكة لشركة أبل، سمعة قوية في عالم الصوتيات، فآخر إصدارات سماعات بيتس قد أظهرت إمكانية أن تصبح أفضل سماعات صوت تم صنعها على يد أبل. تشبه هذه السماعات إلى حد كبير سماعات ايربودس ماكس، ولكنها أخف وزنًا، قابلة للطي، وتأتي مع حقيبة USB-C محسنة، وبطارية تدوم أطول، والأهم، بسعر أقل.

فيما يتعلق بالتصميم، ورغم أنها ليست مصنوعة بالكامل من المعدن، إلا أنها ذات جودة مقبولة جدا، لذا لا عجب أن يفضلها العديد من المستخدمين على سماعات ايربودس ماكس. فهي خفيفة الوزن، وتأتي مع وسائد أذن ناعمة، ما يوفر تجربة ارتداء مريحة عند الرحلات الطويلة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن طيها بسهولة، مما يسهل حملها في حقيبة عملية تحتوي على جيوب للكابلات، وحتى حقيبة صغيرة بسحاب داخلية.

التصميم العام مشابه للجيل السابق، ولكن مع وحدات تحكم موسيقية أكثر إتقان. وميزة أخرى لافتة هي وجود مقبس سماعة رأس على الجانب الأيسر، ميزة غير متاحة في ايربودس ماكس، بالإضافة إلى منفذ USB-C على الجانب الأيمن، بدلاً من منفذ Lightning. يتيح هذا المنفذ USB-C الاستمتاع بصوت مضغوط بجودة فائقة عند الاتصال المباشر بالمصدر.

تقدم سماعات بيتس أيضًا بطارية تدوم أطول من ايربودس ماكس، حيث تبلغ 40 ساعة بدون تشغيل خاصية تقليل الضوضاء و24 ساعة مع تفعيلها. توفر الشحن السريع حوالي أربع ساعات من الاستماع بعد عشر دقائق من الشحن. كل هذا بسعر أقل بمقدار 200 دولار مقارنة بـ ايربودس ماكس.

إذا توقفنا هنا، فإن هاته السماعات ستكون أفضل سماعات أبل و سماعات بيتس على الإطلاق. ولكن يوجد بعض العيوب التي يجب النظر فيها.

أولاً، لا توجد تقنية الاستشعار التلقائي عند ارتداء السماعات ، إضافة إلى كونها لا تحتوي على رقاقات أبل, وهذا غريب فعلا بعد أن كانت سماعات بيتس السابقة تحتوي عليها. فماذا يعني عمليا عدم وجود الرقاقة؟ باختصار عدم وجود رقاقة ابل يعني عدم وجود خاصية التبديل الفوري بين الأجهزة بسبب عدم وجود الاتصال المتعدد. لذلك، عند استماعك للموسيقى على جهاز الكمبيوتر، و تلقيك اتصالًا هاتفيًا على هاتفك الآيفون وقبوله، سيتعين عليك القيام ببعض النقرات والانتقال إلى إعدادات البلوتوث للتبديل.

بالنسبة للأشخاص الذين يستخدمون نظام Android، فإنها تتوافق معه بسرعة وتضاف تلقائيًا إلى جميع أجهزة Chrome الخاصة بك. يمكنك حتى استخدام تطبيق بيتس على Android للتحكم في إعداداتها بنفس واجهة المستخدم المتاحة على iPhone

تمثل سماعات Beats بديلًا قويًا وبأسعار معقولة لـ AirPods Max، وهي جاذبة للمستخدمين الذين يبحثون عن أداء صوتي جيد وتجربة عملية في حياتهم اليومية.